أردوغان يطالب عشائر الأنبار بعدم التراجع عن اعتصامهم

بغداد – موسوعة العراق الخبرية
كشف مصدر عن تكليف رئيس الوزراء التركي لفريق من مستشاريه لفتح قنوات اتصال مع عشائر من محافظة الأنبار بغية تقديم الدعم والمساعدة لها، لافتاً إلى أن أردوغان مستعد لاستقبال شيوخ العشائر بمحافظة الانبار في تركيا. وأكد المصدر، وهو دبلوماسي عراقي بارز في تركيا، أن أردوغان يسعى إلى دعم العشائر حتى لا تتراجع عن اعتصامها ووقفتها ضد حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي، مبيناً أن تركيا تستغل الظرف السياسي لتفعيل لغة العنف.
وأوضح المصدر، الذي فضّل عدم الكشف عن هويته،أن الحكومة المركزية في بغداد لا تمتلك القدرة الكافية لمواجهة أي موقف عشائري، مضيفاً: أن تركيا تقدم لهؤلاء الدعم ليستعيدوا وضعهم السابق إبان حكم “البعث المحظور” للعراق. الى ذلك اتهم ائتلاف دولة القانون دولاً اقليمية وجهات سياسية تعمل لصالح اجندات خارجية بالوقوف وراء المظاهرات التي خرجت في الانبار مؤخراً, مؤكداً ان هذه المظاهرة لا تمثل اهالي المحافظة, وفي الوقت الذي استنكر فيه نائب في القائمة العراقية اللهجة الطائفية التي رافقت المظاهرة, اعتبر التحالف الكردستاني رفع العلم العراقي القديم بانه موضوع يثير المخاوف، وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون علي الشلاه : ان “رفع علم الجيش الحر والعلم العراقي السابق يدل على عدم عفوية المظاهرة التي حدثت في الانبار موخراً, وان مجاميع مسلحة تقف وراء هذه المظاهرة”، في اشارة منه الى الجهات التي دعت الى التظاهر. واتهم الشلاه بعض الجهات السياسية والشخصيات التي تعمل لصالح السعودية وقطر وتركيا بتحريض الناس في الانبار على التظاهر في مسعى لاختلاق ازمة يراد منها تمزيق وحدة الشعب العراقي من خلال اثارة النعرات الطائفية، مستغرباً من “اللهجة الطائفية التي رافقت المظاهرة والتي لم تمثل راي اهل الانبار وانما تمثل جزءا بسيطا منهم”، ودعا الشلاه اهالي الانبار الى عدم الانجرار وراء مثل هذه الدعوات كونها تسيئ الى سمعتهم والى تاريخهم لاسيما وانها تستهدف وحدة العراق.
الى ذلك هاجم النائب عن ائتلاف دولة القانون، ياسين مجيد، رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان، على خلفية تصريحاته التي وصف فيها حكومة العراق الاتحادية بأنها “تتصرف على أسس طائفية”.وقال مجيد في مؤتمر صحفي عقده في مبنى البرلمان، امس الثلاثاء: ان “تصريحات اردوغان المسيئة للعراق وحكومته المنتخبة والتي هي ليست الاولى والتي تحمل طابعاً طائفياً، يريد منها ان ينصب نفسه شرطياً في المنطقة كما كان شاه ايران في السابق، ونسأله لماذا لا يتدخل في الاوضاع والشؤون المصرية التي تشهد ما يشبه حرب الشوارع، وما فيها من فوضى، او في ليبيا او تونس، هل لأن الاخوان المسلمين في السلطة بهذه البلدان؟”.وأضاف: ان “تدخلات اردوغان السافرة المتكررة في الشأن العراقي، والتي يدافع فيها عن أبناء السُنة كمحام عنهم، وكانه لا وجود لمن يتحدث باسمهم، وما يزفه من بشائر للشعب العراقي بالخيار السوري، مثل ما بشرنا زعيم القاعدة الارهابي ابو مصعب الزرقاوي في سنة 2005. على حد تعبيره.واتهم القيادي في ائتلاف دولة القانون رئيس الوزراء التركي “بما لحق من دمار وعمليات قتل وعنف في سوريا بسبب تدخلاته في الشأن السوري”، مطالباً بطرد السفير التركي لدى العراق، والكتل السياسية بادانة تصريحات اردوغان”. وكان رئيس وزراء تركيا رجب طيب اردوغان قد وصف حكومة العراق الاتحادية بأنها “تتصرف على أسس طائفية”. وفي السياق ذاته اتهم النائب عن دولة القانون علي العلاق، رئيس وزراء تركيا رجب طيب اردوغان بالتخطيط لمؤامرة ضد العراق وعد احترام إرادة وحرية استقلال الشعوب لأنه يفكر بطريقة “عثمانية”. وقال العلاق في تصريح صحفي: “إن اردوغان فشل في أوربا بعد أن دفعه بعيداً عنها، والان يفكر بمنافذ اخرى ويريد أن يجعل له محل قدم في العالم العربي ليتدخل في شؤونه”.وتابع:” هناك مؤامرة صهيونية مدعومة من تركيا وبتنفيذ قطري سعودي لإشعال نزاع طائفي داخل العراق يدفع ثمنه ابناء الشعب العراقي”.مشيراً الى أنه أمر مرفوض “فلدينا من الحكمة والعقلانية ما يجعلنا نتجنب هذا المخطط،
وكان أردوغان قال في تصريحات صحفية: إن “حكومة العراق الاتحادية تتصرف على أساس طائفي، وأنه قلق من أن يتحول العراق إلى سوريا أخرى”، مشيرا الى ان “العراق فيه سنة وشيعة ويتكون من العرب والكرد والتركمان، وأتمنى ألا يتفتت، ويجب المحافظة على وحدته”.وكان أردوغان أتهم في وقت سابق حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي بالسعي إلى إثارة حرب أهلية في العراق، بعدما اشتد التوتر بين بغداد وكردستان، مضيفاً: أن النظام العراقي يريد الاتجاه بالوضع نحو حرب أهلية وكنا نتخوف على الدوام من احتمال أن يتسبب بحرب طائفية، ومخاوفنا بدأت في هذا الوقت تتحقق شيئا فشيئا حسب تعبيره.
على صعيد متصل، اكد رئيس مجلس انقاذ الانبار الشيخ حميد الهايس ان الحزب الاسلامي يعمل على ترويج فكرة العصيان المدني وتحشيد الجماهير للخروج بتظاهرات من اجل مصالح حزبية مشبوهة، مبيناً انه سيتصدى لمشاريعهم الخبيثة. وقال الهايس: ان الحزب الاسلامي هو المسؤول عن ترويج الافكار الطائفية ويعمل على إرباك الوضع الامني والسياسي عبر ميليشيات ارهابية يمولها لترويج العصيان المدني وتهديد الناس حتى يخرجوا بتظاهرات واعتصامات. واوضح: ان مجلس انقاذ الانبار سيتصدى بقوة السلاح للحزب الاسلامي ولن يقف امام مشاريعهم الخبيثة المشبوهة التي تحاول اعادة الحرب الطائفية من جديد، وحرق الانبار لغرض بقائهم في السلطة وتأخير انتخابات مجالس المحافظات. واضاف ان اعتقال حماية وزير المالية تم وفق القانون والقضاء، وكان على الجميع انتظار التحقيق حتى يخرج الحزب الاسلامي ليطالب باطلاق سراح اي متهم يكون متورط بقتل وسفك دماء ابناء الشعب العراقي ولا احد يكون فوق القانون والقضاء. واشار الهايس الى ان الحزب الاسلامي يسعى لتنفيذ اجندات خارجية لتشكيل اقليم الانبار، لكنه واهم ولن يتحقق حلمه حتى في المنام، وسنعمل على فتح الطريق الدولي السريع، ومنع عشائر الانبار من الانجرار وراء فكر الحزب المشبوه.

دولة القانون: الشعب العراقي هو من يتشبث بالمالكي لولاية ثالثة والمرجعية تدعم هذا الخيار

موسوعة العراق: قال نائب عن ائتلاف دولة القانون ان "الشعب العراقي هو من يتشبث برئيس الوزراء نوري المالكي لولاية ثالثة"مشيرا الى ...

اقرأ المزيد

التيار الصدري والمجلس الأعلى يطالبان بوزارات سيادية مقابل الولاية الثالثة

موسوعة العراق/ اعتبر النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد العكيلي، الأحد، أن التيار الصدري والمجلس الأعلى الإسلامي رفعا سقف مطالبهما ...

اقرأ المزيد

كتل سياسية تسعى لـ«تعريب» رئاسة الجمهورية

بغداد ــ موسوعة العراق/ كشف مصادر برلمانية عن وجود تحرك من بعض الكتل السياسية نحو سحب منصب رئيس الجمهورية من ...

اقرأ المزيد

بندر بن سلطان مول مؤتمر عمان واجتماع مماثل في اسطنبول الشهر المقبل

موسوعة العراق/ متابعة : ابلغت مصادر موثوقة "الصباح" بان بندر بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود رئيس الاستخبارات السعودية السابق ...

اقرأ المزيد

مؤتمر المعارضة العراقية في الاردن يمهد لحكم سني

  موسوعة العراق - متابعة/ عمان افاد مصدر عراقي خاص بان المؤتمر المنعقد الان في عمان برعاية أمريكية ملكية يمهد لحكم ذاتي ...

اقرأ المزيد

رسـالـة الجلبي ..هوس السلطة .. وضرب التحالف

ما شهدت جلسة مجلس النواب الثالثة، امس الثلاثاء، من تقديم النائب عن ائتلاف المواطن احمد الجلبي نفسه للترشيح لمنصب النائب ...

اقرأ المزيد

التوافق سيجلب رئيس وزراء ضعيفا يقبل احتلال الاقليم وعودة القتلة والمجرمين

بغداد - موسوعة العراق: يرى مراقبون للشأن السياسي أن توجه بعض النواب نحو طرح بديل عن المالكي لتولي رئاسة الحكومة ...

اقرأ المزيد

مشاركاتكم

لارسال مشاركاتكم ومقالاتكم يرجى ارسالها عبر البريد الإلكتروني التالي:

maqalat@iraqipedia.net
 

Facebook Iconimages

للاتصال بنا